الخصائص النفسية الشخصية التي تقي الموهوبين من المؤثرات السلبية المحيطة وتحمي الموهبة: دراسة مراجعة

عائشة محمد عجوة

الملخص


تشير العديد من الدراسات أن التأثيرات البيئية السلبية المحيطة بالموهوبين مثل الفقر البيئي بما في ذلك فقر البيئة التعليمية وأساليب الرعاية الوالدية غير المناسبة قد تؤثر سلباً على الموهبة ورعايتها. وبالرغم من ذلك فإن عدد من الموهوبين ممن تحيط بهم مثل هذه المؤثرات السلبية يمكن أن يكونوا أكثر مقاومة لتأثيراتها ويحافظوا على ما لديهم من موهبة. وهذا يشير إلى أنه قد يكون هناك خصائص نفسية شخصية لدى الموهوب نفسه تتوسط المؤثرات البيئية السلبية ونتائجها على الموهوب وموهبته. كما تظهر العديد من الأبحاث أن معظم الأطفال الذين يتم تحديدهم كموهوبين على أساس المقاييس التقليدية لا يصبحون منتجين بارزين مبدعين، ولا يكون هذا بسبب الافتقار إلى الإمكانات أو الفرص، حيث يظهر انفصال بين الموهبة خلال مرحلة الطفولة والموهبة والإنتاجية الإبداعية للكبار.

   إن فهم مثل هذه العوامل قد يساعد المهتمين بالموهوبين والتربويين المتعاملين معهم على تنمية مثل هذه الخصائص النفسية الشخصية لديهم من خلال برامج وقائية وعلاجية تربوية وإرشادية تساعد في حمايتهم من تأثير تلك المؤثرات السلبية المحيطة والتي قد يكون من الصعب السيطرة عليها لرعاية الموهبة والمحافظة على استمراريتها مع مرور الوقت.

   وبناء على ذلك هدفت الدراسة إلى مراجعة وتحليل الدراسات العربية والأجنبية التي أجريت ما بين (2000- 2016) والمتوافرة على قواعد البيانات المشتركة فيها جامعة السلطان قابوس، والتي تناولت الخصائص النفسية الشخصية التي تقي الموهوبين من المؤثرات السلبية المحيطة وتحمي الموهبة. من خلال الإجابة على الأسئلة التالية:

1.ما هي الخصائص النفسية الشخصية تزيد من قدرة الموهوبين على الصمود في مواجهة الضغوط وتزيد احتمالية الإنجاز الإبداعي والإنتاجية في مرحلة الرشد؟

2.في أي عمر تظهر مثل هذه الخصائص؟ هل هذه الخصائص فطرية أم مكتسبة ويمكن تطويرها بطريقة ما؟

3.كيف تتفاعل خصائص الموهوب النفسية الشخصية في مرحلة الطفولة ومرحلة الرشد مع الضغوط الأسرية والضغوط الأخرى وإنجازهم؟

   وقد ظهر من خلال استعراض دراسات المراجعة ندرة الدراسات التي ربطت بين الموهبة خلال مرحلة الطفولة وإنجاز مرحلة الرشد. كما أظهرت أن الدافعية والتعقل النفسي والتسامح أهم المنبات لإنجاز مرحلة الرشد. وأن والمرونة والكفاءة الشخصية أهم الخصائص الشخصية للموهوبين الأكثر قدرة على الصمود. وكانت أهم توصيات الدراسة إجراء دراسات طولية تهتم بالإجابة على أسئلة الدراسة الحالية. تربط بين موهبة مرحلة الطفولة إنجاز مرحلة الرشد في مجالات الموهبة المتعددة. مع تتبع مسارات التطور الإنتاجي لخريجي المدارس المخصصة للموهوبين في الدول العربية لزيادة الفهم حول تفاعل الظروف المحيطة مع الخصائص الشخصية النفسية للموهوبين وإنجازهم وإنتاجهم الإبداعي خلال مراحل الحياة المختلفة.

 

DOI = 10.24897/acn.64.68.101

 

 


النص الكامل:

PDF

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.


شبكة المؤتمرات العربية © 2017