ظاهرة الزيادة النحوية في النص القرآني وأثرها البلاغي

يوسف العنزي

الملخص


تعد ظاهرة الزيادة من الظواهر التي تؤكد ثراء اللغة وتوسعها، فقد اختلف العلماء من أهل النحو والبلاغة والتفسير في مسألة الزيادة؛ فمنهم من أقرها ومنهم من ردها، والذي جعلهم يتخذون هذا الموقف الذي وقفوه من هذه القضية هو المفهوم الذي تبناه كل منهم، فخصصت البحث للوقوف على آراء عدد من النحاة  ليبرز لنا المفهوم عندهم بشكل واضح، مؤكدا أن المراد من الزيادة في النص القرآني عند النحويين ليس إهمال اللفظ ؛ ولا كونه لغوا بل أن الزائد يعني أن أصل المعنى حاصل بدونه دون التأكيد؛ فبوجوده حصلت فائدة التأكيد. والواضع الحكيم لا يضع شيئا إلا لفائدة لأن الزيادة إحدى وسائل التوكيد إذ في زيادة المبنى تأكيد للمعنى، ومؤكدا أن هذه الزيادة مظهر من مظاهر إعجاز القرآن وفصاحته ؛ لأنها أتت ببلاغات جديدة للتركيب لا يستقيم دونها.


النص الكامل:

PDF

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.


خزان الوقائع العالمي  © 2020