التربية الإعلامية وتحديات الإعلام الجديد

حكيمة جاب الله, نسيمة مقبل

الملخص


لقد أصبح العالم اليوم محاصرا بكم هائل من الرسائل الإعلامية خاصة في ظل انتشار الإعلام الجديد الذي يحمل ثقافات وقيم تتعارض في كثير من الأحيان مع قيم وثقافات المجتمعات العربية، مما يؤدي إلى تدمير القيم التربوية والأخلاقية عند الشباب والمراهقين. في إطار هذا الوضع أصبح لزاما التفكير في الأسلوب المناسب لاحتواء الوضع وذلك من خلال ما يعرف بالتربية الإعلامية التي تعد ثورة جديدة في مجال الإعلام يمكن من خلالها وضع أسس ومبادئ التعامل مع الرسائل  الإعلامية، وتعليم المتلقي أساليب التحليل والتفكير النقدي والانتقائي للرسائل الإعلامية لحمايته من التأثيرات المحتملة خاصة في ظل السموات المفتوحة.ويمثل الجمهور المتلقي في هذا المجال العنصر المحوري والجوهري من التربية الإعلامية بهدف توعيته وتوجيهه لفهم الثقافة الإعلامية التي تحيط به، وحسن الانتقاء والتعامل معها بصورة راقية، فالهدف الجوهري للتربية الإعلامية هو تشكيل مهارات تساعد على نمو الوعي النقدي لدى الجمهور.

 

https://doi.org/10.24897/acn.64.68.6041


النص الكامل:

PDF

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.


خزان الوقائع العالمي  © 2020