إشكالية الاستيعاب القرائي لانساق المنجز التشكيلي الحداثوي

زهراء صائب أحمد, هيلا عبد الشهيد

الملخص


لقد جاءت فنون الحداثة لتكسر نظام الانساق التقليدية، مما استدعى استيعاب وفهم لعلامات ودلالات المنجز الفني، فضلاً عن مستوياتها النسقية الدلالية للخطوط، والألوان، والأشكال، وهذا يتطلب قراءات متعددة لانساق الدلالات الفنية. من هذا المنطلق تحددت مشكلة البحث الحالي في الإجابة عن التساؤل الآتي: هل للاستيعاب القرائي دورا في تحليل انساق المنجز التشكيلي الحداثوي؟

 لقد استعرضت الباحثتان في الاطار النظري مبحثين، تناول الأول مفهوم الاستيعاب القرائي، في حين ركز المبحث الثاني على النسق في المنجز التشكيلي الحداثوي، واختتم الفصل بمؤشرات الاطار النظري. أما الفصل الثالث فقد ركز على استعراض مجتمع البحث البالغ (30) منجزا تشكيليا، وتم اختيار (5) عينات (تعبيرية، تجريدية، سريالية، تكعيبية)، وصمم أداة لتحليل العينات واختتم الفصل بتحليل العينات. أما الفصل الرابع فقد تناول استعراض اهم النتائج التي توصل اليها البحث ومنها:كان للنسق الخطي تمثلاً واضحاً في فنون الحداثة من خلال فاعلية الخط وحضوره كمعطى دلالي يستوعب ضمن مساحة الفضاء المحيط بها، وظهر ذلك جليا في جميع العينات. أما اهم الاستنتاجات فكانت أن لتعدد انساق المنجز التشكيلي الحداثوي والذي غابت عن بعضه موضوعاته ومركزيته في محايثة الواقع أن أوجد تعددية في القراءة والاستيعاب تباينت تبعا للفروق الفردية بين المتلقين.

 

https://doi.org/10.24897/acn.64.68.493

 

 


النص الكامل:

PDF

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.


شبكة المؤتمرات العربية © 2019