ظاهرة انحراف الأحداث بين الوقاية والتقويم القضائي

حوالف حليمة, بن الطيبي مبارك

الملخص


تعتبر الطفولة من أهم الفئات داخل المجتمع، باعتبارها قوامه وأساسه لهذا تكفل المشرع الجزائري بهذه الفئة لما لها من أهمية ، ليفرد لها قانون خاص بها يتعلق بحماية الطفل، سواء ارتكب جريمة، أو أنه لم يذنب ّإلا أن ظروفه، وسلوكه يوحي بأنه إن لم يتلقى الوقاية والرعاية سينحرف مستقبلا، لهذا قد شمله المشرع بحماية قضائية مخولة لقاضي الأحداث.

فماهي إذن الآليات القضائية والقانونية لحماية الطفل في خطر معنوي؟


https://doi.org/10.24897/acn.64.68.465



النص الكامل:

PDF

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.


شبكة المؤتمرات العربية © 2019