العنف الإلكتروني لدى المراهقين في البيئة الجزائرية: واقعه و أشكاله.

زواني نزيهة, وندلوس نسيمة نسيبة

الملخص


هدفت هذه الدراسة التعرف  على مستوى انتشار ظاهرة العنف الإلكتروني لدى المراهقين المتمدرسين في المرحلة المتوسطة، الأشكال الأكثر انتشارا بين ضحايا و الفروق  الموجودة بين الجنسين في درجات مقياس العنف الالكتروني بأبعاده لدى ضحايا العنف الالكتروني. للتحقق من هذه الأهداف تم إتباع المنهج الوصفي على عينة قوامها  350 مراهق( 165 ذكر، 185 أنثى) تتراوح أعمارهم مابين 11 و 16 سنة . تم جمع معطيات الدراسة من خلال تطبيق استبيان تشخيص العنف الإلكتروني لكان Can (2002). توصلت نتائج الدراسة إلى مستوى ضعيف ودال إحصائيا لإنتشار ظاهرة العنف الإلكتروني لدى المراهقين المتمدرسين في التعليم المتوسط، أي أن 36.28% فقط صرحت بوقوعهم ضحية العنف الإلكتروني. بالمقابل، صرح 52.85%  من أفراد العينة أنهم يعرفون أصدقاء تعرضوا لمثل هذه السلوكات. كما توصلت نتائج الدراسة إلى أن أكثر أشكال العنف الإلكتروني انتشارا لدى الضحايا هو نشر الصور والفيديوهات، متبوعا بالعنف اللفظي ثم إخفاء الهوية. ضف إلى ذلك،  بينت النتائج قيمة  دالة إحصائيا بين الذكور والإناث في العنف الإلكتروني لصالح الذكور . وتظهر هذه الفروق جليا في إبعاد العنف الالكتروني حيث سجل تعرض الذكور أكثر من الإناث في بعد العنف اللفظي،  يليه بعد إخفاء الهوية ثم بعد نشر الصور والفيديوهات.

 

https://doi.org/10.24897/acn.64.68.429


النص الكامل:

PDF

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.


شبكة المؤتمرات العربية © 2019